الى المضربين عن الطعام بجبنيانة : ننثر على اجسادكم النحيلة ورودا و ياسمينا …


ليس ليِ ما أقدمّه لكم ، اقدركمّ كثيرا ، و احبكمّ اكثر … لكنّي مجردّ ذكرى « مناضل » ، غيبتّه نجاسة الآخر ، و كلام الهُنا و هناكَ ، قوضوّا كلّ شيء ، لانّي انتميت اليهم ذات يوم … ليس لي من وجه امامكم ، سوى التضرعّ للسماء ان اراكم سعداء ، سوى ان تمتلأ تلك البطون الخاوية بكرامة لم نعدْ نفقهُها ، و تلك العيون المتعبة و لكن ببريقها الامل ، و تلك القلوب التي انصت لخفقانها عسى في كل نبض ان تخضّ دم الحبّ و الانسان فينا …
احبتيّ : جهاد ، ناجح ، وليد ، لزهر … لم اخنكم و لم اتراجع … فسحت المجال لغيري ، عساه ان يقدم اكثر ، لكني لم انساكم ، و انتم في قلبي ساكنيه ، و انتم احبتي ّ…
لكم المطر كلّه ، بزخاّته و بنداهِ و بسحابه … انثر فوق اجسادكم النحيلة ورودا كالتي نثرها الانبياء على انسانيةّ فقدت عذرية انسانيتها ، اوسدكمْ ياسمينا حتّى تناموا ، دون وجع جوع او دون انهيار ضغط دم او دون انهيار السكر في دمائكم ، بل انتم السكّر كلهّ و انتم الحلاوة في افئدتنا الدائمة …
الاهي ! ما عساني اهديكم ؟ و ماذا اكتب لكم ؟ و اي نخب احتسيه لانسى وجعي معكم ؟
متى ستشرق ضحكات النصر علينا ! حتّى تغيبّ العتمة اللي نزلت على المدينة لاكثر من نصف قرن و نيف ! في هذه العتمة ، ببياضكم الملائكي ، بحلوّ ضحكاتكم ، بنوتات كمنجاتكم ، سيحلّ البياض على مدينتنا الرائعة ، بفضلكم و بفضل امعائكم الخاوية …

انيّ احبكم اكثر ، حفظتكم السماء … 

سفيان بوزيد / اهداء الى المضربين عن الطعام بجبنيانة 

11102964_1407001049617469_7457799634590301317_n

Publicités

A propos soufiene bouzid

لا يهمّ السبب الذي نبكي من أجله ، فقد كانت قلوبنا تمتلئ بالأحزان لدرجة أنّ أيّ شيء يكفي ليكون سبباً ... عبد الرحمن منيف/ شرق المتوسط
Cet article a été publié dans l'actu. Ajoutez ce permalien à vos favoris.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s