جبنيانة : تحركات احتجاجية امام مقر معتمدية جبنيانة و مركز الشرطة لاطلاق سراح الناشط خليفة نعمان


لزالت قضية خطف الناشط السياسي « خليفة نعمان » من قبل البوليس السياسي بسوسة و التي لا ندري الى اين احالته او عن سبب اعتقاله في حين اكدّ اعوان مركز الشرطة بجبنيانة انه محال الى التحقيق لدى مصالح فرقة الابحاث بالعوينة – و التي نفت هذه الاخيرة حسب مصادر حقوقية – وجوده لديها و لكن الخبر مؤكد لدينا ان خليفة نعمان هو موقوف لدى البوليس على خلفية استقباله لاحد الناشطين الثوريين من الخارج حيث احيل هذا الاخير الى التحقيق و تم ّ ترحيله الى بلده حسب احد اعوان الامن العاملين بمركز الشرطة بجبنيانة  كما اكدّ انّ ايقاف الناشط خليفة نعمان لم يكن بصفة اعتباطية حيث تمّ في شأنّه اصدار بطاقة تفتيش بعد اذن من النيابة العموّمية منذ مدّة و لكنّه لم يفصح عن سبب اعتقاله او عن مكان وجوده .

في حين ان اذاعة جوهر اف ام قالت انّه تم إيداع خليفة نعمان السجن دون علم عائلته منذ يوم الجمعة الفارط بعد أن وجهت له تهم تتعلق بالإرهاب حيث  أكد المكلف بالإعلام في الهيئة بشير الحمدي أن خليفة النعمان ناشط سياسي يساري  وأن التهم التي وجهتها له وزارة الداخلية تدخل في اطار تصفية حسابات مع الأطراف التي مازالت تقول ان هناك انقلاب على الحركة الثورية وأن هناك عودة للقمع وللدكتاتورية. وأضاف حمدي أن شبكة الهيئات الثورية ليست شبكة ارهابية ولا تعمل خارج القانون بل هي شبكة تضم عددا من الناشطين السياسيين لها تصورات ورؤى في ما يخص الوضع السياسي في البلاد على حد قوله

و قد نظمّ عدد من شباب جبنيانة وقفة احتجاجية امام مقّر المعتمديّة ، رفعت فيها شعارات عديدة منها « يا خليفة لا تهتم ، الحرّيات تفدى بالدمّ  »  » وزارة الداخلية عصابة ارهابيةّ  » ، « حرّيات حرّيات لا ارهاب لا فاشيّة  » كما احتضن الشارع الرئيسي بالمدينة اجتماعا عاما القى فيه احد النشطاء كلمة نددّ فيها بالاعتقال اللاقانوني لخليفة نعمان و خطفه من قبل مصالح البوليس السياسي في ممارسات تذكر بالعهد البائد كما دعى الى ضرورة المساندة الواسعة للشباب المعتقل بتهمة المشاركة في الثورة و الكفّ عن الملاحقات الامنيّة التي تمهد لعودة دولة البوليس كما تحول اثر ذلك عدد من الناشطين امام مركز شرطة جبنيانة حيث طالبوا بضرورة الاعلام عن مكان اعتقال الرفيق و سبب ذلك

الصور المرافقة : التحرك الاحتجاجي اليوم الثلاثاء 6 ماي 2014 امام مقر معتمدية جبنيانة من اجل اطلاق سراح خليفة نعمان

ImageImageImageImage 

Publicités

A propos soufiene bouzid

لا يهمّ السبب الذي نبكي من أجله ، فقد كانت قلوبنا تمتلئ بالأحزان لدرجة أنّ أيّ شيء يكفي ليكون سبباً ... عبد الرحمن منيف/ شرق المتوسط
Cet article, publié dans l'actu, est tagué . Ajoutez ce permalien à vos favoris.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s