الإسلاميون في شمال مالي يحرقون علب السجائر ويجلدون المدخنين


قامت حركة « الوحدة والجهاد » في غرب افريقيا الخميس والجمعة بحرق علب السجائر وجلدوا مدخنين في مدينة بوريم التي يحتلونها في شمال مالي، كما ذكر شهود لوكالة فرانس برس.

صورةوقال موسى غيندو لوكالة « فرانس برس » وهو موظف في بلدية بوريم « ساءت الامور فعلا الجمعة. فقد سحب إسلاميو حركة الوحدة والجهاد في غرب أفريقيا من الأسواق علب سجائر ثم احرقوها، وجلدوا مدخنين ».

وذكر شاب من المدينة طلب عدم الكشف عن هويته « جلدوني أربعين جلدة لأني كنت أدخن ولأني واصلت التدخين بعدما منعوني عنه ».

وصرح موظف في بوريم طلب أيضا عدم الكشف عن هويته انه تعرض للجلد وهو لا يدخن أصلا.

واضاف « صديقي هو الذي كان يدخن، لكنهم جلدونا نحن الاثنين قائلين لنا أن السيجارة هي الشيطان ». وأشار إلي أن « التجار الذين ما زالت لديهم سجائر، يخبئونها، وحتى تستطيع أن تدخن يجب أن تحتجب عن الأنظار » .

من جهته، قال شاهد آخر يدعي محمد تنغارا « حتى الآن، الإسلاميون هم الذين يفرضون القانون هنا. أنهم لا يريدون ان يروا سجائر بعد الان، وقالوا لنا ايضا انه اذا ما جاءت قوات أجنبية إلى شمال مالي، فسنذبح جميعا ».

وتجدر الإشارة إلي أن المجموعات الإسلامية المسلحة (حركة الوحدة والجهاد في غرب افريقيا وانصار الدين والقاعدة في المغرب الاسلامي) تسيطر على القسم الاكبر من شمال مال منذ شهرين ونصف الشهر.

Publicités

A propos soufiene bouzid

لا يهمّ السبب الذي نبكي من أجله ، فقد كانت قلوبنا تمتلئ بالأحزان لدرجة أنّ أيّ شيء يكفي ليكون سبباً ... عبد الرحمن منيف/ شرق المتوسط
Cet article a été publié dans l'actu. Ajoutez ce permalien à vos favoris.

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s